نهاية الاسبوع مريح للاباء و مرهقة للامهات …

من لا يحب عطلة نهاية الأسبوع؟

ولكن يبدو أن الرجال، وخاصة الآباء الجدد، يفضلون عطلة نهاية الأسبوع أكثر لأنهم يستطيعون الجلوس والاسترخاء بينما تقوم زوجاتهم بكل الجهد من الطبخ الى الأعمال المنزلية الأخرى. تعالوا لنعرف الفرق بين طريقة قضاء عطلة نهاية الأسبوع بالنسبة للآباء والأمهات في البيت:

أشارت دراسة إلى أن الآباء يميلون إلى قضاء المزيد من الوقت في الاسترخاء بينما تكرس الأمهات الجدد كل الوقت لرعاية الأطفال والقيام بالأعمال المنزلية في عطلة نهاية الأسبوع. وهذا ينطبق على الأسر التي يعمل بها الام والأب في وظيفة خارج المنزل.
شارك في الدراسة حوالي 52 زوجا. وصدم الباحثون لدى معرفة أن الأعمال المنزلية وواجبات رعاية الأطفال لا تقسم بشكل عادل بين الوالدين على الرغم من كلاهما لديه وظيفة خارج المنزل.
وراقب الباحثون الأزواج بدقة لمعرفة مجموعة الأنشطة التي يقومون بها خلال عطلة نهاية الأسبوع. وسجل المشاركون أنشطتهم اليومية، سواء قبل ولادة الطفل الأول أو بعده. فوجدوا أن الرجال يقضون المزيد من أوقات الفراغ بعد ولادة الطفل.
وعندما قارن الباحثون السجلات التي سجلها الرجال، اكتشفوا هذه الحقيقة المروعة: “يقضى الرجال ضعف وقت الفراغ بعد ولادة طفلهم الأول عما كانوا يفعلونه من قبل”.
كما وجد الباحثون أن الآباء والامهات يعلمون بنفس القدر في رعاية الأطفال والاهتمام بالمنزل خلال أيام الأسبوع ولكن ليس خلال عطلة نهاية الأسبوع!
ولكن عدم المساواة كان واضحا جدا خلال عطلة نهاية الأسبوع، حيث ترك الآباء الأمهات يعملن بجد في جميع مهام البيت ورعاية الأطفال، بينما قضوا ساعات من الاسترخاء والراحة سواء مع الأصدقاء خارج المنزل أو على الاريكة في المنزل.
هذا ووجدت الدراسة أن الرجال لم يكونوا يقومون بذلك عن قصد. حتى ان الباحثين ينوون عمل دراسة خاصة عن وجهة نظر الرجال حول هذا الموضوع.
السبب:
يقول الباحثون، يقع بعض اللوم على النساء، فهن لا يقمن بالترويج بشكل جيد لتقسيم المهام والاعمال في عطلة نهاية الأسبوع.
albawaba


 
تواصل معنا

SELECT STATION
on air