نجم سهيل يظهر الجمعة و يلطف الجو في الامارات !!!

طلوع «نجم سهيل» ابتداءً من 18 أغسطس في الأطراف الجنوبية
يظهر نجم «سهيل» الشهير في الدولة، ابتداءً من 18 أغسطس/‏ آب الحالي، في الأطراف الجنوبية من الدولة، ويكون في 24 أغسطس ظاهراً في جميع مناطقها ووسط شبه الجزيرة العربية قبل طلوع الشمس من الجهة الجنوبية الشرقية، كما ترصده منطقة شمال الجزيرة العربية ابتداءً من 9 سبتمبر/‏ أيلول المقبل.
وقال إبراهيم الجروان، مساعد مدير مركز الشارقة لعلوم الفضاء والفلك: «اهتم أبناء الجزيرة العربية منذ القدم بمطالع النجوم والنظر فيها ومعرفة منازلها، وذلك لارتباطها بحياتهم اليومية في الليل والنهار، فهم يعرفون من خلالها دخول فصول السنة ووقت نزول الأمطار ووقت البرد والحر، ومن خلال حساب النجوم يعرف أهل القرى والفلاحون متى يحرثون أراضيهم ومتى يبذرون استعداداً لنزول المطر، وأهل البر يعرفون مواسم الرعي والسفر، وأهل البحر يعرفون مواسم الصيد».
وأشار الجروان إلى أن البحارة الصينيين المتوجهين إلى بحار الجنوب استعانوا بالنجم «سهيل» للاسترشاد به، كما يدل على القبلة في بلاد الشام. وأضاف: «يعد نجم سهيل، من ألمع النجوم في السماء، وله مسميات عدة عند العرب، فهم يسمونه البشير اليماني، ويسمونه نجم اليمن، ويسمونه سهيل اليماني أيضاً، وسبب نسبته إلى اليمن كونه يطلع من جهة الجنوب، ويظهر مقابلاً للنجم القطبي الشمالي، فهو يشير إلى جهة الجنوب، أما نجم القطب الجنوبي نفسه فهو لا يظهر في سماء الإمارات، وعلى كل حال لا يوجد نجم معين يدل على اتجاه النجم الجنوبي، كما هو الحال في القطب الشمالي».
ويستبشر العرب منذ القدم، بظهور النجم فوق الأفق قبل طلوع الشمس، حيث يمثل علامة على تحول الظروف الجوية، ومع بدايته يبدأ منخفض الهند الموسمي بالتراجع جنوباً، وتهب رياح قوية يطلق عليها «هبايب سهيل»، وهي تعمل على تلطيف الجو، كما تنشط «روايح الصيف»، وتحدث تأثيراً حول جبال الحجر في الإمارات وعمان عموماً، ويصل إلى المناطق الجبلية الوسطى في الدولة من مدينة الذيد حتى العين، مسببة العواصف الإعصارية المصاحبة للسحب الركامية، وهطول الأمطار الغزيرة، بحسب الجروان.
كما أشار إلى أن ظهور «سهيل» يتزامن مع اعتدال الطقس وانخفاض درجات حرارة البحر، وبالتالي انتعاش أسواق السمك في مختلف مناطق الدولة، حيث إن معظم الأسماك تهاجر إلى الأعماق خلال الصيف، بحثاً عن الأماكن الباردة، وتعود بكميات كبيرة إلى السواحل بعد اعتدال الطقس، كما أن نسبة كبيرة من الصيادين يعزفون عن الخروج إلى البحر في فصل الصيف، نظراً لارتفاع درجات الحرارة، وقلة المحصول من الأسماك في هذا الموسم الحار.ويرتبط بطلوع نجم سهيل تقويم خاص بأهل الخليج يعرفون به المواسم والأنواء، ويطلق عليه «تقويم الدرور».
صحيفة الخليج.



 
تواصل معنا

SELECT STATION
on air