حمدان بن محمد يقـود الإمارات للدفـاع عن لقب مونديال القدرة

يدافع الفارس سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، عن لقب مونديال القدرة الذي ينطلق اليوم ضمن فعاليات النسخة الثامنة من بطولة العالم لألعاب الفروسية بمركز تريون للفروسية بولاية نورث كارولينا الأميركية. وكان سمو الشيخ حمدان بن محمد آل مكتوم ولي عهد دبي، قد توج بلقب النسخة الماضية التي أقيمت في نورماندي بفرنسا العام 2014.

ونشر سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، على حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي «انستغرام»، صورة لسموه وهو يتقدم فرسان الإمارات أثناء التدريبات.

وعلق سموه عليها (أتمنى كل التوفيق والنجاح لفريق الإمارات وباقي الفرق المشاركة في بطولة العالم لألعاب الفروسية، بالإصرار والعزيمة تتحقق الأمنيات بإذنه تعالى، مع تمنياتنا بالتوفيق للجميع).

ويمتطي سمو الشيخ حمدان بن محمد آل مكتوم صهوة الجواد «كاستلبار كورسير»، ويضم الفريق الفارس الشيخ راشد بن دلموك آل مكتوم، الذي سيقود الجواد «ضاحي»، ويقود الفارس الشيخ حمد بن دلموك آل مكتوم الجواد «بوليو سوليوت»، فيما يقود الفارس عبدالله غانم المري الجواد «لوكليا ستاروود كوميت»، وقد أكمل الفريق جاهزيته لتقديم مستوى مشرف يؤكد به ريادة وتفوق الإمارات في هذه الرياضة.

وينطلق السباق في الساعة السابعة صباحاً «الثالثة ظهراً بتوقيت الإمارات» بمشاركة 124 فارساً وفارسة يمثلون 40 دولة وتبلغ مسافة السباق 160 كلم تم تقسيمها إلى 5 مراحل، المرحلة الأولى التي تم ترسيمها بالألوان البرتقالية وتبلغ مسافتها 39.9 كلم، والمرحلة الثانية والتي تم ترسيمها بالألوان الصفراء وتبلغ مسافتها 31.1 كلم، والمرحلة الثالثة بالألوان الزرقاء وتبلغ مسافتها 40.1 كلم، والمرحلة الرابعة مسافتها 28.2 كلم وتم ترسيمها بالألوان الحمراء، بينما تبلغ مسافة المرحلة الخامسة والأخيرة 21.7 كلم وتم ترسيمها بالألوان البيضاء.

«فلورنس» المرعب

وأثار الإعصار «فلورنس» المخاوف في أوساط البطولة وذلك بعد الأنباء التي تحدثت عن الأوامر التي أصدرتها السلطات بإجلاء جماعي، على طول أجزاء من الساحل الشرقي للولايات المتحدة، وخاصة ولاية نورث كارولاينا وولاية ساوث كارولاينا وولاية فرجينيا وقد تم إعلان حالة الطوارئ في هذه الولايات.

ويتخوف المشاركون في البطولة من تأثير الإعصار «فلورنس» الذي تحول إلى عاصفة من الفئة الرابعة، مع رياح كارثية محتملة قد تصل سرعتها إلى 220 كيلومتراً في الساعة، وفقاً لما ذكره المركز الوطني للأعاصير ومقره ميامي.

وأفاد المركز بأنه من المتوقع أن تشتد قوة العاصفة بشكل أكبر قبل أن تصل إلى اليابسة يوم الخميس، وأمر حاكم ولاية ساوث كارولينا، هنري ماكماستر بعمليات الإجلاء الإلزامي في سواحل الولاية بأكملها في خطوة يقدر أنها قد تؤثر في مليون شخص.

وعلى الرغم من أن البطولة تقام في منطقة تريون بالقرب من مدينة اشفيلد التي تبعد عن الساحل بـأكثر من 400 كيلومتر إلا أن المخاوف تزايدت بعد تحذير المركز الوطني للأعاصير من هبوب عواصف تهدد الحياة وهطول أمطار غزيرة بشكل استثنائي ورياح وفيضانات مدمرة.

أبرز المرشحين

ويعد الفريق الإماراتي بقيادة سمو الشيخ حمدان بن محمد آل مكتوم ولي عهد دبي، من أبرز المرشحين للفوز باللقب على المستوى الفردي أو الفرق، وتتربع الإمارات بإجماع المراقبين على قمة هذه الرياضة في السنين الأخيرة بما تملكه من فرسان على مستوى عال من المهارة والحنكة والخبرة، وفي مقدمتهم فارس العرب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، والذي يمثل قدوة وملهماً لفرسان الإمارات.

ويعتبر سمو الشيخ حمدان بن محمد آل مكتوم ولي عهد دبي، فارساً من نوع خاص بما يملك من حنكة ودراية وقدرة على التصرف مع الخيل في أصعب اللحظات فضلاً عن قدرته على القيادة، وينافس فرسان الإمارات في هذا السباق الكبير بخيول قوية وذات قدرات كبيرة وهي مؤهلة تماماً للمنافسة على ألقاب السباق.

ويشارك في هذا السباق أفضل فرسان العالم في سباقات القدرة، ويعتبر الفريق الفرنسي صاحب العديد من الألقاب الأبرز، ويقوده الفارس المخضرم جان فيليب فرانسيس، والذي يشارك في سباقات القدرة منذ العام 1997، كما يعتبر الفريق الإسباني حامل لقب بطولة العالم 2016 في سلوفاكيا ويقود الفريق المخضرم جوما بونتي داش بجانب بطل العالم مرتين ماريا الفاريز بونتون والتي ستمتطي الخيل القوي «تويست ميسون بلانشي».

وتشارك أيضاً في المنافسة على اللقب فرق قوية مثل الفريق الملكي البحريني الذي يقوده سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية قائد الفريق الملكي للقدرة، ويشارك من السعودية كل من الفارس فايز التركماني، والمخضرم طارق طاهر والفارس الشاب ريان المبطي، بالإضافة إلى الفريق العُماني.


 
تواصل معنا

SELECT STATION
on air